الألعاب الأولمبية

ما هو أصل الألعاب الأولمبية؟

تاريخ الألعاب يعود للعصور القديمة وتمتد جذورها إلى اليونان إلى إقليم بيلوبونيز تحديدا منذ ما يقارب 3000 الاف سنة، هذه المسابقات الرياضية التي تُقام كل 4 سنوات في أوليمبيا سُميت بالألعاب الأولمبية.

ليس معلوما بالتحديد متى بدأت لكن المصادر المكتوبة تذكر أنها بدأت 776 قبل الميلاد تقريبا. أسباب نشأت الألعاب الحقيقية ما زالت غامضة حتى اليوم لأن تاريخها مربوط بالميثولوجيا أو علم الأساطير.

تُسمى الأربع سنوات التي تفصل بين نسخ الألعاب القديمة ب(الأولمبياد) وكانت تستخدم في تلك الفترة كنظام للتأريخ: لم يكن الوقت يحسب بالسنين، ولكن بالأولمبياد.

في عام 1894 بيير دو كوبرتان طرح مشروعه لإعادة إحياء الألعاب الأولمبية وفي عام 1896 اُحتفل بأول دورة ألعاب أولمبية في العصر الحديث في أثينا.

ما هو البرنامج الرياضي للألعاب الأولمبية في العصر القديم؟

في ذلك العصر البرنامج الرياضي لم يحتوي سوى على رياضات فردية: كالجري والملاكمة والمصارعة والمصارعة القديمة (le pancrace) وركوب الخيل والخماسي أو البنتاثلون (الذي يضم كل من الجري ورمي القرص والرمح والوثب الطويل والمصارعة).

من هو بيير دو كوبرتان؟

البارون بيير دو كوبرتان هو المؤسس الحديث للألعاب الأولمبية الحديثة المستوحى من الألعاب القديمة في أوليمبيا في اليونان والتي توقفت في عام 393 قبل الميلاد، والفرنسي بيير دو كوبرتان هو من طرح مشروع إعادة الألعاب الأولمبية. بشخصيته المكرسة للتعليم والتاريخ وعلم الاجتماع، أسس في عام 1894 اللجنة الأولمبية العالمية (CIO)، وذلك للمساعدة في بناء عالم سلمي أفضل من خلال تعليم الشباب بالرياضة. ظهرت الألعاب الأولمبية الأولى في العصر الحديث لأول مرة في عام 1896 في أثينا.

وُلد في باريس في عام 1863، بيير دو فردي، بارون كوبرتان، من عائلة ارستقراطية. كان رياضيا نشيط جدا حيث مارس الملاكمة، والمبارزة، وركوب الخيل، والتجديف. كان مقتنعا أن الرياضة كانت نقطة انطلاق لاستعادة طاقة ذهنية معينة. هو من ابتكر رمز الحلقات الأولمبية في عام 1913 والميثاق الأولمبي والبروتوكول وقسم الرياضيين، وكذلك حفلي الافتتاح والختام للألعاب. كان دائما ما يقول: «إن أهم شيء في الألعاب الأولمبية ليس الانتصار بل مجرد الاشتراك . وأهم ما في الحياة ليس الفوز، وإنما النضال بشرف».

من عام 1896 إلى عام 1925 ترأس شخصيا اللجنة الأولمبية العالمية. مات في جنيف في سويسرا في 2 سبتمبر عام 1937. وفقًا لرغباته الأخيرة ، وُضع قلبه في أولمبيا (اليونان) في الشاهدة الرخامية لإحياء ذكرى تجديد الألعاب الأولمبية.

متى تسنى للنساء المشاركة لأول مرة في الألعاب الأولمبية؟

شاركت النساء للمرة الأولى في الألعاب الأولمبية في عام 1900 في باريس، حيث شارك في المجموع 977 رياضي ورياضية، 22 منهم نساء تسابقن في خمس أنوع من الرياضة: التنس والابحار، والكروكيت، وركوب الخيل، والغولف.

تلتزم اللجنة الأولمبية العالمية بتطبيق المساواة بين الجنسين في الرياضة حيث ورد في الميثاق الأولمبي، الفصل 1، القاعدة 2.8، أن دور اللجنة الأولمبية الدولية “هو تشجيع ودعم النهوض بالمرأة في الرياضة، على جميع المستويات وفي جميع الهياكل، بهدف تعزيز تنفيذ مبدأ المساواة بين الرجل والمرأة “.

بإضافة الملاكمة النسائية في البرنامج الأولمبي، أصبحت دورة الألعاب الأولمبية في عام 2012 في لندن أول ألعاب أولمبية تنافس فيها النساء في جميع الرياضات المدرجة في تلك الدورة. منذ عام 1991 يجب أن تتضمن أي رياضة جديدة يُرغب في إدراجها في البرنامج الأولمبي رياضة نسائية.

في دورة الألعاب الأولمبية في ريو دي جانيرو كان 45% من المشاركين من النساء.

النصوص الأصلية:

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s