الترجمة

ما هي الترجمة؟

الترجمة هي نقل النص من لغته الأصلية التي كتب بها إلى لغة أخرى مع الالتزام بنقل المعنى الصحيح.

أنواع الترجمة:

هناك تصنيفات مختلفة لأنواع الترجمة، فمنها تصنيفات تعتمد على مجال النص ومنها تعتمد على طريقة الترجمة وما إلى ذلك. سوف نعتمد هنا على تصنيفين رئيسين:

أنواع الترجمة بناء على الطريقة:

– الترجمة التحريرية: تعد الترجمة التحريرية أحد أهم أنواع الترجمة وأشهرها، ويقوم المترجم بنقل النص الذي يقوم بترجمته بشكل مباشر، وتتطلب الترجمة التحريرية من المترجم الالتزام بالنص وبأسلوب الكاتب. يجب على المترجم تقديم ترجمة خالية من الأخطاء اللغوية والنحوية، كما يجب أن تكون الترجمة مصاغة بطريقة صحيحة بحيث يكون القارئ قادرا على فهمها.

وتختلف آليات الترجمة التحريرية من شخص لآخر فهناك من يعتمد على الترجمة البشرية فقط وهناك من يفضل الاستعانة بالتقنية ويستعمل الترجمة الآلية التي تعتمد على مجموعة من البرمجيات التي تقوم بترجمة النصوص بشكل فوري وسريع، ولكن لا بد أن يصاحبها ترجمة بشرية تصحح الأخطاء الموجودة فيها.

– الترجمة الشفهية: تتركز صعوبتها في أنها تتقيد بزمن معين، وهو الزمن الذي تقال فيه الرسالة الأصلية. إذ يبدأ دور المترجم بعد الانتهاء من إلقاء الرسالة أو أثنائه، لذلك يجب على المترجم أن يكون سريع البديهة.

لا تشترط الدقة والالتزام بالكلام في هذه الترجمة بل يجب نقل المعنى المطلوب للناس.

وتنقسم هذه الترجمة إلى عدة أنواع:

١- الترجمة المنظورة: تتم الترجمة بقراءة نص مكتوب باللغة المصدر ثم ترجمتها شفويا إلى اللغة الهدف.

٢- الترجمة التتبعية: هذا النوع يعتمد على الذاكرة فالمترجم يجب أن ينشط ذاكرته لاسترجاع أكبر قدر من الرسالة التي سمعها، لأن عملية الترجمة تكون كالتالي: يتحدث شخص أ ثم ينقل المترجم الرسالة إلى لغة الشخص ب ثم يحدث العكس وهكذا.

٣- الترجمة الفورية: وقد تكون هذه من أصعب أنواع الترجمة بسبب أن المترجم يقوم بالترجمة متزامنا مع كلمة المتحدث. ونجد هذا النوع من الترجمات في الغالب في المؤتمرات.

– الترجمة السمعبصرية: هذا النوع من الترجمة حديث لم يبرز إلا مؤخرا بعد ازدهار صناعة البرامج والأفلام، وينقسم إلى قسمين رئيسين هما:

١- السترجة: الكلمة مشتقة من الكلمة الفرنسية(sous-titrag) والتي تعني: الترجمة المرئية بشريط أسفل الشاشة.

٢- الدبلجة : يبرز هذا النوع أكثر في الرسوم المتحركة حيث يبدل صوت اللغة الأصلية بصوت من اللغة الهدف لنقل الرسالة المطلوبة.

أمثلة على أنواع الترجمة بناء على نوع النص:

الترجمة الأدبية

الترجمة القانونية

الترجمة الاقتصادية

الترجمة العلمية

لا يمكن تعداد جميع الأنواع وذلك لكثرتها، حيث يمكن اعتماد أي ترجمة نص في أي مجال نوع من أنواع الترجمة.

أين يمكن إيجاد المترجم؟

وظيفة المترجم أبعد من كونها ترجمة للكتب والنصوص البليغة، بل يمكن إيجاده في أماكن مختلفة وفي تخصصات عديدة مثل المترجم الطبي الذي يعمل في المستشفى إما للترجمة للأطباء أو حتى ترجمة التقارير وما إلى ذلك. المترجم أيضا أداة مهمة في دائرة التواصل السياسية والثقافية فلا تخلو أي بعثة أجنبية من المترجمين. وفي الرياضة التي هي شغف الكثير من الناس، دائما ما نجد المترجم في كواليس أي نجاح رياضي.

بودكاست باللغة الفرنسية

أصبح البودكاست هذه الأيام أحد مصادر الاستمتاع أو التعلم، لأنه يحتوي على محتوى متنوع جدا. ومما يميز البودكاست هو إمكانية سماعه في أي مكان ووقت. ولأن الاستماع هو أحد المهارات المهمة في مرحلة التعلم أو حتى خلال الممارسة جهزنا لكم قائمة بقنوات بودكاست باللغة الفرنسية: قنوات موجهة خصيصا للمتعلمين: 1- Français authentique جون أحد أفضلمتابعة قراءة “بودكاست باللغة الفرنسية”

الترجمة الشفوية

في مقالة سابقة تحدثنا عن أنواع الترجمة وأحدها الترجمة الشفوية «L’interprétation» وهو عملية لغوية تتضمن الترجمة لما يقوله المتحدث من لغتين مختلفتين أو من لغة محكية إلى لغة الإشارة. وتتجلى أهمية الترجمة الشفوية في تسهيل التواصل بين الناس من مختلف أنحاء العالم لأهداف مختلفة. يمكننا تصنيف الترجمة الشفوية إلى عدة أنواع منها: الترجمة التتابعية «Interprétationمتابعة قراءة “الترجمة الشفوية”

مصادر للمشاهدة باللغة الفرنسية

مشاهدة التلفاز الفرنسي واحدة من أفضل الطرق لاكتساب المفردات وتطوير مستوى الفهم للغة والثقافة. ولكن المشكلة الوحيدة أن إيجاد مصادر لمشاهدة هذه القنوات يعتبر تحديا خصوصا إذا لم تكن تعيش في فرنسا. لذلك قررت سرد بعض المصادر التي أشاهد منها المحتوى الفرنسي : Youtube أول أسهل المصادر للمشاهدة باللغة الفرنسية هو اليوتيوب، حيث يوفر محتوىمتابعة قراءة “مصادر للمشاهدة باللغة الفرنسية”

لا توجد آراء بشأن "الترجمة"

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: